ديوان: قاعدة بيانات الشعر العربى والمترجم والإقتباسات.


قصيدة: أحِينَ عَلِمْتَ حَظّكَ من وِدادي؛

الشاعر: ابن زيدون

الشاعر: ابن زيدون

أنت مثقف ... شارك هذه القصيدة مع أصدقائك

قصيدة أحين علمت حظك من ودادي؛ للشاعر ابن زيدون | ديوان الشعر

أحِينَ عَلِمْتَ حَظّكَ من وِدادي؛

وَلَمْ تَجْهَلْ مَحَلّكَ منْ فُؤادِي

وَقادَنِي الهَوى ، فانقَدْتُ طَوْعاً،

وَمَا مَكّنْتُ غَيرَكَ مِنْ قِيَادِي

رضيتَ ليَ السّقامَ لباسَ جسْمٍ،

كَحَلْتُ الطَّرْفَ مِنْهُ بِالسُّهَادِ

أجِلْ عينَيْكَ في أسطارِ كتبي،

تجدْ دمْعي مزَاجاً للمِدادِ

فدَيْتُكَ ! إنّني قدْ ذابَ قلْبي

مِنَ الشّكْوَى إلى قَلْبٍ جَمَادِ