قصيدة: الزورق يغرق والملاح يستصرخ

الشاعر: إبراهيم ناجي إبراهيم ناجي

أَيْنَ شَطُّ الرَّجَـاءْ

يَا عُبَابَ الهُمُومْ

لَيْـلَتِـي أَنْـوَاءْ

وَنَهَارِي غُيُـومْ

* * *

***

أَعْوِلِـي يَا جِـرَاحْ

أَسْمِعِي الدَّيَّـانْ

لا يَهُـمُّ الرِّيَـاحْ

زَوْرَقٌ غَضْبَـانْ

* * *

***

البِلَـى وَالثُّقُـوبْ

فِي صَمِيمِ الشِّرَاعْ

وَالضَّنَى وَالشُّحُوبْ

وَخَيَالُ الـوَدَاعْ

* * *

***

إِسْخَرِي يَا حَيَـاهْ

قَهْقِهِي يَا رُعُودْ

الصِّبَـا لَـنْ أَرَاهْ

وَالْهَوَى لَنْ يَعُودْ

* * *

***

الأَمَانِـي غُـرُورْ

فِي فَمِ البُرْكَـانْ

وَالدُّجَـى مَخْمُورْ

وَالرَّدَى سَكْـرَانْ

* * *

***

رَاحَـتِ الأَيَّـامْ

بِابْتِسَامِ الثُّغُـورْ

وَتَوَلَّـى الظَّـلامْ

فِي عِنَاقِ الصُّخُورْ

* * *

***

كَانَ رُؤْيَـا مَنَـامْ

طُيْفُكِ الْمَسْحُورْ

يَا ضِفَافِ السَّـلامْ

تَحْتَ عَرْشِ النُّورْ

* * *

***

إِطْحَنِـي يَا سِنِيـنْ

مَزِّقِـي يَا حِرَابْ

كُلُّ بَـرْقٍ يَبِيـنْج

وَمْضُـهُ كَذَّابْ

* * *

***

إِسْخَرِي يَا حَيَـاهْ

قَهْقِهِي يَا غُيُوبْ

الصِّبَـا لَـنْ أَرَاهْ

وَالْهَوَى لَنْ يَؤُوبْ

إقتباسات متنوعة:

الكوميديا ببساطة طريقة مضحكة لكون المرء جادا. ل بيتر أوستينوف الرافضون للعولمة رفضاً مطلقا، باسم حماية الخصوصية الثقافية والهوية، مصيرهم الاندثار. والتاركون أنفسهم للموج يحملهم كيف شاء وأنى شاء، مصيرهم الاندثار أيضا. ل تركي الحمد من شبع دخل عليه ست آفات: فَقْد حلاوة المناجاة، وتَعَذُّر حفظ الحكمة، وحِرْمان الشفقة على الخلق، وثِقَل العبادة، وزِيَادة الشهوات، وأَنَّ سائر المؤمنين يدورون حول المساجد والشُبّاع يدورون حول المزابل. ل أبو سليمان الداراني العالم هو مجموع الحقائق وليس الأشياء. ل لودفيغ فيتغنشتاين فضح الموت الدنيا فلم يترك لذي عقل عقلا. ل الحسن البصري ولكن ما الصورة إذا جاء المعنى؟ ل جلال الدين الرومي الأرض ملك الأحياء لا الأموات. ل توماس جفرسون إدارة العدالة هي أمتن أركان الحكومة. ل جورج واشنطن المدح غير المستحق سخرية متخفية. ل ألكسندر بوب لا يمكن لشيء أن يجعل الظلم عادلا إلا التسامح. ل روبرت فروست