قصيدة: بدرتم لاح في الغسق

الشاعر: عبد الغني النابلسي عبد الغني النابلسي

بدرتم لاح في الغسق

فوق غصن بالجمال سقى

وبه الألباب هائمة

سكرت منه فلم تفق

عطرت روضتي نسائمه

حين وافت بالشذا العبق

وبه لا بك اختطفه تنل

لمحة منه فهو في دربك

وفؤادي فيه ذو شغف

دائماً والجفن ذو أرق

وإذا ما اختطفته فعلى

نفسك الاختطاف لا ربك

واصطباري يوم جفونه

ما بقى والوجد فيه بقى

هو أدنى إليك منك له

كل نفس فالنفس من حجبك

هائم صب كثير جوى

عنه سدت سائر الطرق

خطفته منه بارقة

غيرها في القلب لم يرق

أنت عنه بك احتجبت ولم

يحتجب عنك في صفا شربك

إنما شف عنه ثوبك في

لبسة الماء منك مع تربك

فأدارت كأس خمرته

فهو منا اليوم في غرق

فتجرّد عن الوجود به

وتحققه وافن عن سربك

وعن الكل وابق فيه به

حضرة المصطفى الذي هو بك