قصيدة: بَشائر صَفو أَشرَقَت أَم مَواكب

الشاعر: الساعاتي الساعاتي

بَشائر صَفو أَشرَقَت أَم مَواكب

وَأَنجُم زَهو أَشرَقَت أَم كَواكب

أَم المَوسم الأَسمى تَزاهر نوره

وَزالَت بِأَنوار التَهاني الغَياهب

وَقَد أَنجَزَ الإِقبال وَاليَمن وَعدَه

فَقُم وَانتهب إِقبال ما الدَهر ناهب

هلّم التقط مِن كَنز صَفوك جَوهَراً

نَفيساً وَقُل للنفس هَذي المَطالب

لَقَد شابَ رَأس الراح حَتّى صَفَت لَنا

وَقَد شَبَّ صَفو ما لَهُ الدَهر شائب

فَبادر لَها واِنهب مِن الوَقت ما صَفا

وَهب سائِلاً إِن قالَ يَوماً لَنا هبوا

وَقُل لِبنات الدَهر وَهِيَ خُطوبه

تنجينَ ما فينا اليكنَّ خاطب

وَهم بابنة العنقود واعقد مَع الهَنا

عَلَيها فَقَد حَلَت وَلاحَت مَذاهب

وَبالكاسيات الراح بالراح حينّا

فمن وَكس الدينار بالكأس كاسب

وتلك المَلاهي لِلمَلاهي مغنم

يَفوزُ بِها مَن علمته التَجارُب

أَلا فَاجتلي بكراً عَجوزاً تَبَرَجَت

وَقَد فَضّ عَنها خَتمها وَهِيَ كاعب

إِذا مَزَجَت بابن السَحاب تَقَلَدَت

بَدرّ مَديح أَفردتهُ المَناقب

لآلئ أَلفاظ بسلك مآثر

لأَصعد مِن تَعزى إَلَيهِ المَراتب

وَمَن سَحَبَت عَلياه أَذيال سُؤدد

جَرَت دونَها مِن راحَتيهِ سَحائب

فَتى جَدّ نَحوَ المَجد حَتّى سَعى لَهُ

مُطيعاً وَفي الإِذعان فَرضٌ وَواجب

وَنادى المَعالي ان تَداني لرفعتي

فَدانَت أَقاصيها لَهُ وَالمَناصب

يَنالَ الَّذي يَرجوهُ مِنها كَأَنَّهُ

وَقَد هَمّ مَغناطيس ما هُوَ طالب

إِذا أَشرَقَت فيهِ المَدائح أَغرَبَت

عَطاياه وَاِنقادت إِلَيكَ المَواهب

بِبَحر بنان طابَ علّاً لِوارد

إِذ غاضَ بَحر فَهُوَ بِالجود ساكب

وَتَغرَق فيهِ الحاسِدون كَأَنَّما

يَنالُ النَدى مالا تَنال القَواضب

بِراح إِذا غابَت بِراح وَأن بَدَت

هُوَ الواضح الأَنوار وَهِيَ الحَباحب

لَنا كُلُ يَوم مَوسم بِلقائِهِ

وَأَيّام صَفو ما لَهُنَّ شَوائب

دِيار المَعالي أَشرَقَت عنَد ما اِرتَقى

لَها وَاِزدَهَت أَطرافها وَالجَوانب

إِذا ما الليالي بِالتَهاني تَبَسَمَت

فَأرخ بِها عيد السَعادة راتب

إذا السحب طمت وادلهمت فقد يرى للشاعر جبران خليل جبران محيك أحيا الوجد بل اتلف الصبا للشاعر ابن الساعاتي شكراً على الاستدفاء بنيرانكم للشاعر خالد مصباح مظلوم كفُّ المدى للشاعر نعيمة حميد السيسي مرثية العرب في رحيل الحريري للشاعر عبد الواسع السقاف حرم الوحى أصبحت بين شرك للشاعر علي الجشي ظفرت بداود الوزير والردى للشاعر صالح التميمي ومواطن للشاعر مجدي نجيب بأبي مليحا خال وجنته غدا للشاعر صلاح الدين الصفدي وخمار حططت إليه رحلي للشاعر أبو نواس
فما احلي الصمت ؟ اللهم اجعل لي صمت الجبل يحمل في احشائه البركان وهو صامت ويحمل في باطنه الزلزال وهو هاديء ويحمل في جوفه الدهب والبلاتين والماس ويبدو متواضعا بفرش نفسه للفقراء والبسطاء اللهم اجعل مكالماتي معك وحدك فانت وحدك الذي تعلم ولا تظلم ولا تتبدل عندك الاقوال والاحكام ولا تضيع عندك محبة ل مصطفي محمود المخدة:هي (يوم القيامة) اليومي ل مريد البرغوثي المرأة هي المراة حتى لو كانت تقطع الرقاب عندما تشعر بالملل.. ل أحمد خالد توفيق لا أسد ولا حمار اليوم بدنا نكون احرار ل مندس أعمل الخیر وارمه في البحر .. بشرط أن يراك أحدھم وأنت تفعل ذلك .. عندھا سیخبر الآخرين أنك لا تفعل الخیر فقط، بل وترمیه في البحر أيضاً !ّ ل أحمد خالد توفيق امنح كل يوم الفرصة لأن يكون أجمل أيام حياتك. ل مارك توين إيه بلادي يا حبيبة شاعر كالطائر الغِرِّيد دون جناح أنا من هَواكِ إلى هَواكِ مُعذّب متزايد الأوجاع والأتراح ل أيمن العتوم السلطان : إن الذي يمضي قدما إلى الأمام في خط مستقيم يجد دائمًا مخرجًا .. ل توفيق الحكيم و سيدنا يوسف كان فى السجن .. بس شوف ربك بعد كده علاه و نصره .. أول خطوة هى إنك تتعزل عن المجتمع الفاسد .. تتأمل .. تفكر ..لغاية ما توصل للحقيقة ل أحمد مراد اذا كان الانسان يتحرك في فراغ بلا مقاومة من اي نوع فانه لا يكون حرا بالمعنى المفهوم للحرية لانه لن تكون هناك عقبة يتغلب عليها ويؤكد حريته من خلالها ل مصطفي محمود