قصيدة: بلغ سلامى إذا جئت البتول لها

الشاعر: محمد أحميدا الشقروي محمد أحميدا الشقروي

بَلِّغ سَلاَمِى إِذَا جِئتَ البَتُولَ لَهَا

وقُل لَهَا إِنَّهَا أَغَرَت بي الوَلَهَا

وأنني مُذ نَأتني مُغرَمٌ دَنِفٌ

لَم أسلُ لَم ألهُ إِن غَيرِى سَلاَولَهَا

إني أُؤَمِّلُ منها أَن تُنَولني

لأنَّ مُنيَةَ نَفسِى أَن تُنَوِّلَهَا

يَا لَيتَ شِعرِى هَل لِىَ بَعدَمَا بَعُدَت

وَصَرَمَت مِن حِبَالِ الوَصلِ أَحبُلَهَا

إِلمَامَةٌ بِنَوَاحِيهَا وجِيرَتِهَا

حَتَّى أُعَلِّلَ نَفسِى أن أُعَلِّلَهَا

إِنَّ البَتُولَ لَهَا في القَلبِ مَنزِلَةً

مَن حَلَّها قَبلَهَا مَا حَلَّ مَنزِلَهَا

فَالظبي يُذَكِّرني إِن يَرنُ مُقلَتَهَا

والشَّمسُ أشنَبَهَا الألمَى وقَيهَلَها

والخَمرُ رِيقَتَها وألبَانُ مَيسَتَهَا

والسِّحرُ نَظَرَتَها واللَّيلُ أَلَيلَهَا

قَالَ العَذُولُ البَتُولُ عَنكَ نَأَت

وصَرَمَت وأطَالَت فِيكَ عُذَّلَهَا

هَلاَّ تَسَلَّيتَ عَنها إِذ سَقَتكَ هَوىً

قَد حَمَلَ النَّفسَ قَسراً أن تَذِلَّ لَهَا

فَقُلتُ إِنَّ النِّوَى تُدني النَّوَى وأَنَا

إِن جِئتُ بِيداً أرَتني البِيدُ مَجهَلَهَا

إن تَنأى مني فَإني غَيرُ مُكتَرِثٍ

بالعَذلِ فِيهَا ولَم أسأم تَدَلُّلَهَا

أنضِى وأعمِلُ فِيهَا نَصَّ يَعمُلَةٍ

حَرٍ أن أنضُيَهَا فِيهَا وأُعمِلَهَا

حَتَّى أُقرِّبَها كَيما أُرَّ بِهَا

عَيني وأنظُرَ عَينَيهَا وأَسأَلَهَا

أضحك و أحاول أن أصحح له الأمر : أنا مش عمو يا تميم ، أنا بابا فينادينى : عمو بابا ل مريد البرغوثي لا تروهن يا (أناندا) .. لا تحدثوهن يا (أناندا) .. و اذا تحدثت اليكم واحدة منهن فلا تكترث لما تقول يا (أناندا) .. ! ل أحمد خالد توفيق استيعاب ما هو كائن مهمة الفلسفة، وما هو كائن هو العقل. ل جيورج فيلهلم فريدريش هيغل تحتوي الإعلانات على الحقائق الوحيدة التي يمكن الاعتماد عليها في الجرائد. ل توماس جفرسون كما أن البدن إذا مرض لم ينفع فيه الطعام والشراب – فكذلك القلب إذا مرض بالشهوات لم تنجع فيه المواعظ. ل ابن قيم الجوزية بالحرية نكون أنفسنا. وبدونها لا نكون شيئاً ل مصطفي محمود ولماذا لايقبل الهزيمة.؟؟ نحن نطلب العلم للعلم ولا نطلبه كي نبدو أعظم ويلتف حولنا المعجبون. -سيبويه ل أحمد خالد توفيق لقد قامت كل عقيدة بالصفوة المختارة , لا بالزبد الذي يذهب جفاء , ولا بالهشيم الذي تذروه الرياح ! ل سيد قطب إن الألم الجاف أشد قسوة من الألم المبلل بالدموع فبللوا آلامكم لتخف قسوتها عليكم ل عبد الوهاب مطاوع الضحك والفكاهة كتاب مزاج الفكاهة The Humour of Humour لمؤلفه إيفان إيسار Evan Esar الذي اشتغل زمنًا بكتابة الفكاهات وتقسيمها وترتيب أقسامها، وأراد بكتابه هذا من ل عباس محمود العقاد