ديوان: قاعدة بيانات الشعر العربى والمترجم والإقتباسات.


قصيدة: رسالة إلى الخنساء

الشاعر: روضة الحاج

الشاعر: روضة الحاج

أنت مثقف ... شارك هذه القصيدة مع أصدقائك

قصيدة رسالة إلى الخنساء للشاعر روضة الحاج | ديوان الشعر

وطرقت يا خنساء بابك مرة أخرى

وألقيت السلام

ردي علي تحيتي

قولي فإني لم أعد أقوى على نار الكلام

فلقد بكيتِ خناسُ صخرًا واحدًا

والآن أبكي ألف صخر .. كلّ عام !!

قولي خناس

إن حزني قاتلي حتما .. فحزن الشعر سام

حزني على الخرطوم أم حزني على الجولان أم حزني على بغداد

أم حزني على القدس المضرج بالنجيع وقبلة البيت الحرام

أسفي على كل العبارات الخواء

أسفي على حزن النساء

أسفي على طفل يتمتم قبل أن يمضي

ويستجدي أيا أمي الدواء

أسفي على امرأة يضيع صراخها

بين ابتسامات الخنوع

وبين صالات الفنادق واللقاءات الرياء

أسفي على الأسياف يقتلها الصدا

أسفي على الخيل المطهمة الأصيلة حمحمت

تشكو وتشتاق القنا

لكنهم خنساء ما كانوا هنا

ذهبت قريش لمهرجانٍ للغناء

وبنو تميم سافروا

للسين يصطافون هذا العام لا يأتون إلا في الشتاء

ولعلهم قد أبرقوا .. أعني بنو ذبيان

إن زعيمهم خسر المضارب في الرهان وإنهم

سيراهنون على النساء!!

خنساء ما جربت كيف يصاب حزنك بالصمم

ويبح صوتك من مناداة العدم

ويضيع ثأرك خاسئا

في مجلس للأمن أو في هيئة تدعى الأمم .