قصيدة: سأرحل

الشاعر: فتوح مصطفى قهوة فتوح مصطفى قهوة

" لك الشكر ".. !!
فجائتنى الرساله
وأقرأها ..
ولم أفزع
فلم تبدأ كما العاده ..
بعنوانى على المطلع
بإسمى فى بدايتها ..
ب " يا حبى " ..
كمثل السحر فى الموضع
بأشعار الهوى الحيرى ..
بألحانك
بأشجانك
بأنفاس الجوى ركّع
ولم تصنع بهيكلها ..
كما تصنع
ولم تختم بأشواق ..
تذيب القلب والأضلع
فلم تبدأ كما العاده
ولم تختم كما العاده
ولم أقرأ كما العاده
فأقرأها ..
ولم أدمع
لأنى .. لم يهن دمعى ..
ولم يركع
***
" لك الشكر "
ستقتلنى الرساله ..
وأقتلها ..
ولم أجزع
وهذى النار تأكلها ..
ولم أقنع
وتحرقنى .. وتقتلنى
ولا تعجب ..
فإنى .. لست أضرّع
فكن بفؤادك الخشبىّ فى أمن ..
وفى ممنع
لأنى .. الآن راحلة ..
لدنيا أنت تجهلها ..
ولن أرجع
*****
ستصغى الروح .. راضية ..
للحن الناى .. تسترجع
لصوت الجرح فى قلبى ..
ولن تدمع
ستحرقنى .. !!؟
سأحرقها ..
وأجعلها كؤوس أسى ..
وأكتم فيه أنفاسى ..
ولن أشبع
لكيما تبقى نيرانا ..
بأنفاسى التى تطلع
وتبقى زفرة حرّى ..
بتنهيدى
بتغريدى
بقلبى حين يصّدّع
ولا تحزن ..
فإنك لن ترى ألمى ..
ولن تسمع
لأنى الآن .. راحلة
لدنيا أنت تجهلها ..
ولن أرجع