قصيدة: سَلُو سَيفَ ألحاظِهِ المُمْتَشَقْ

الشاعر: ابن الخياط ابن الخياط

سَلُو سَيفَ ألحاظِهِ المُمْتَشَقْ

أعِنْدَ القُلوبِ دَمٌ للحَدَقْ

أما مِنْ مُعينٍ ولا عاذِرٍ

إذا عنُفَ الشوقُ يوماً رفَقْ

تجَلَّى لنا صارِمُ المُقْلَتَيْـ

ـنِ ماضِي المُوَشَّحِ والمنتَطَقْ

منَ التُّركِ ما سَهْمُهُ لوْ رمى

بأقْتَلَ مِنْ لَحْظِهِ إذْ رَمَقْ

تَعَلَّقْتُهُ وكأنَّ الجَمالَ

يُضاهِي غرامِي بهِ والعَلَقْ

وَلَيْلَة َ راقَبْتُهُ زائراً

سَميرَ السُّهادِ ضَجِيعَ القَلَقْ

كأني لِرقبتِه حابلٌ

دنَتْ أُمُّ خَشْفٍ لهُ منْ وهقْ

دعْتنِي المخافَة ُ منْ فتكِهِ

إليهِ وكمْ مُقْدِمٍ منْ فرَقْ

وقدْ راضَتِ الكأْسُ أخلاقُهُ

ووُقِّرَ بالسُّكْرِ منهُ النَّزَقْ

وحُقَّ العِناقُ فقَبَّلْتُهُ

شَهِيَّ المُقَبَّلِ والمُعْتَنَقْ

وباتَتْ ثناياهُ عانيَّة َ الـ

ـمُرَشَّفِ دارِيَّة َ المُنْتَشَقْ

وبِتُّ أخالِجُ شَكِّي بهِ

أزوْرٌ طرَا أمْ خيالٌ طرَقْ

أفكِّرُ في الهجْرِ كيفَ انقضى

وأعجَبُ للوصْلِ كيفَ اتفَقْ

فللحُبِّ ما عزَّ منِّي وهانَ

وللحُسْنِ ما جَلَّ منْهُ ودَقّْ

لقدْ أبِقَ العُدْمُ منْ راحتَيَّ

لمّا أحَسَّ بِنُعْمى أبَقْ

تطاوَحَ يهرُبُ منْ جودِهِ

ومَنْ أَمَّهُ السيلُ خافَ الغَرَقْ

إقتباسات متنوعة:

لم أر أحدا يكره الناس إلا وهو يكره نفسه أكثر. ل غازي القصيبي عيون المها بين الرصافة والجسر ... جلبن الهوى من حيث ادري ولا ادري ل علي بن الجهم يمكنك الذهاب إلى مدى بعيد بابتسامة، ويمكنك الذهاب إلى مدى أبعد بكثير بابتسامة ومسدس. ل آل كابوني أتمنى أن يأتي بعد موتي من ينصفني، ويستخرج من كتاباتي الصغيرة المتواضعة ما فيها من روح الإخلاص والصدق والحمية والتحمس لكل شيء حسن وصالح وجميل، لأنه كذلك، لا عن رغبة في الانتفاع به. ل مي زيادة ليس الموت سوى فزّاعة. ل سقراط ستعرفون الحق، والحق سيخبلكم. ل ألدوس هكسلي إنه لمن أقبح الشرور أن يستغرق المرء في أي مجال مثلما استغرقت أنا في مجالي. ل تشارلز داروين اغفر لأعدائك دائماً، فلا شيء يضايقهم أكثر من ذلك. ل أوسكار وايلد الأغاني كالنساء، أجملها ما يخلع قلوبنا. ل اياد شماسنة لا أعتقد أن الحاجة أم الاختراع، فالاختراع في رأيي ينبع مباشرة من الفراغ وربما من الكسل أيضا، وغرضه أن يوفر المرء على نفسه الجهد. ل أجاثا كريستي