ديوان: قاعدة بيانات الشعر العربى والمترجم والإقتباسات.


قصيدة: شاهدٌ على الماء

الشاعر: فاطمة ناعوت

الشاعر: فاطمة ناعوت

أنت مثقف ... شارك هذه القصيدة مع أصدقائك

قصيدة شاهد على الماء للشاعر فاطمة ناعوت | ديوان الشعر

في الماءِ أسبحُ كلَّ يومٍ عائدًا

و أنسِّقُ الأحداثَ

من أفكارِ ناسٍ سافروا

وحملتُهم.

عشرونَ عامًا

في الربيعِ وفي الخريفْ

يرمونَ في جوفي العميقِ سلالَهم

أسرارَهم ،

اِضْرِبْ بمجدافيَّ في عمقِ المياه

لأشاغبَ الصِبيانَ حين يتمتمون

لا يسكتون!

و أعابثُ الأحلامَ في قلبِ البناتِ العاشقاتْ

فأدغدغُ الوترَ الرقيقْ

في الماء أكتمُ نشوتي .

في جعبتي

سأجمِّعُ الضحكاتِ من أحداقِهمْ

والحزنَ من ظلِّ الجفونِ الباكيةْ

حتى إذا ضمَّ المساءُ شراعيا

أفردتُهُ فوقَ الرمالْ

أفرغتُ فيه سلةً

تحوي شتاتَ الذكريات

كلُّ الصحابِ تجمعوا :

هيا انظروا سِفْرَ البَشَرْ

كلماتُهم في حوزتي

أفكارُهم ووعودُهم

دقاتُ قلبِ المتعبين

رفَّاتُ عينِ الخائنين

وحدي أنا

من يكتِمُ الأسرارَ في عمقِ المياه

وحدي أنا رعْ

من أرَّخَ الأزمانْ.