قصيدة: كذب الخائفون

الشاعر: محمد مهدي الجواهري محمد مهدي الجواهري

رمق الأُفقَ طرفُه فترامى

ورأى الحق فوقه فتعامى

كلَّ يوم للحاكمين كؤوس

جرَّعوها الشعوب جاماً فجاما

كَذَب الخائفون ما الضيمُ منا

أيُّ شعب يُرضيه أن يستضاما!؟

إن حفِظتمْ على الصُّدور وساماً

فمن الشعب قد أضعتم وساما

آيتا العرب في ندىً وزِحام

طيِّبوا ذكركم ، وموتوا كراما

انا ذاك الحر العراقي إمّا

حَنَّ يستنهضُ العراقُ الشاما

إقتباسات متنوعة:

الأخلاق والإنصاف ومبادئ العدالة لا تتغير مغ تغير الفصول. ل ديفيد هربرت لورانس ومَن لم يعانقْهُ شَوْقُ الحياةِ ... تَبَخَّرَ في جَوِّها واندَثَرْ ل أبو القاسم الشابي العدالة تخضع للموضة مثلها مثل الفتنة. ل بليز باسكال إن القيادات الشعبية يجب ألا تنعزل بأي حال من الأحوال عن قواعدها، عليها أن تتذكر دائماً سر قوتها، ولسوف يبقى الشعب دائما سر القوة الخالدة. ل جمال عبد الناصر ليس أسوأ من معلم لا يَعْرِف سوى ما يجب أن يعرفه تلاميذه. ل يوهان فولفغانغ فون غوته إن أغنى الغنى العقل، وأكبر الفقر الحمق، وأوحش الوحشة العجب، وأكرم الكرم حسن الخلق. ل علي ابن أبي طالب لا يمكنني الإيمان بإله يود أن يُمجَّد طوال الوقت. ل فريدريش نيتشه فَمَا أَكْثَر الأَصْحَابَ حِينَ تَعُدُّهُمْ ... ولَكِنَّهُمْ فِي النَّائِبَاتِ قَلِيلُ ل الصادق يوسف الشعر حقيبة التذكارات غير المرئية. ل كارل ساندبرغ يجب أن يكون الفنان صاحب هدف ومضمون وألا يشذ بطريقة تقضي على كل تاريخه الحافل بالتعب. ل محمد فؤاد