ديوان: قاعدة بيانات الشعر العربى والمترجم والإقتباسات.


قصيدة: مقيمٌ على العهدِ من صبوتي

الشاعر: بهاء الدين زهير

الشاعر: بهاء الدين زهير

أنت مثقف ... شارك هذه القصيدة مع أصدقائك

قصيدة مقيم على العهد من صبوتي للشاعر بهاء الدين زهير | ديوان الشعر

مقيمٌ على العهدِ من صبوتي

أبيتُ وأصبحُ في نشوتي

يَرُومُ العَوَاذِلُ لي سَلوَة ً

وَأينَ العَوَاذِلُ من سَلوَتي

وَلي لَيلَة ٌ طَرَقَتْ بالسّعُودِ

فحَدّثْ بما شئتَ عن لَيلَتي

فما كان أحسنَ من مجلسي

وما كانَ أرْفَعَ مِنْ هِمّتي

بشمسِ الضحى وببدرِ الدجى

على يَمنَتي وَعلى يَسرَتي

وبتُّ وعن خبري لا تسلْ

بذاكَ الذي وبتلكَ التي

فقضَّيتُها في الهَوَى لَيلَة ً

إخالُ الخليفة َ في خِدمَتي

سأشكُرُها أبداً ما بَقِيتُ

وَإن عظُمتْ بعدها حسرَتي

فما كان أسهلَ إذ أقبلتْ

وَما كانَ أصْعَبَ إذْ وَلّتِ