ديوان: قاعدة بيانات الشعر العربى والمترجم والإقتباسات.


قصيدة: يُحيِّي اشتياقاً بعضُنا بك بعضَنا

الشاعر: السري الرفاء

الشاعر: السري الرفاء

أنت مثقف ... شارك هذه القصيدة مع أصدقائك

قصيدة يحيي اشتياقا بعضنا بك بعضنا للشاعر السري الرفاء | ديوان الشعر

يُحيِّي اشتياقاً بعضُنا بك بعضَنا

إذا قَبَّلَ الكاسَ الرَّويَّة َ شاربُ

و عندي لك الرَّيحانُ زِينَ بَساطُه

بِزَهْرٍ كما زانَتْ سماءً كو اكبُ

و ذيْلٌ كما انجرَّتْ ذُيولُ غَلائلٍ

مُصَنْدَلَة ٍ تختالُ فيها الكواعبُ

سقاه دموعَ الوَردِ سافٍ أَسالَه

و شابَ له الكافورَ بالمِسكِ شائبُ

و قد أُطلِقَت فيه الشمائلُ وانثَنتْ

مقيّدة ً في جانِبَيْهِ الجَنائبُ

و حافظة ٌ ماءَ الحياة ِ لِفتية ٍ

حياتُهمُ أن تُسْتَلَذَّ المَشارِبُ

يسربلُها أجفى اللِّباسِو إنما

يَليقُ بها أفوافُه والسَّبائبُ

على جَسَدٍ مثلِ الزَّبَرْجَدِ لم يَزَلْ

يُشاكِلُه في لَونِه ويُناسِبُ

إذا استُودِعَتْ حُرَّ اللُّجَينِ سبائكاً

يُصوَّبُ من أجسامِها وهو ذائبُ