أصبحت كالسمكة التي تتنفس الأوكسجين الذائب في الماء المالح بعد أن اعتادت على العيش في ملوحته.. السمكة التي تموت حالما تتنفس هواءً نقياً خارج تلك الملوحة

أثير عبد الله النشمي أثير عبد الله النشمي
أصبحت كالسمكة التي تتنفس الأوكسجين الذائب في الماء المالح بعد أن اعتادت على العيش في ملوحته.. السمكة التي تموت حالما تتنفس هواءً نقياً خارج تلك الملوحة
لا أدري كيف تجعلنا حقائق الآخرين في مواجهة مع حقائقنا .. فتتعرى أمامنا كل الحقائق وتدمينا ذكرى الوقائع التي عشناها , وذكرى الوقائع التي عاشها من نحبهم ومن نكترث لأمرهم ! للمؤلف أثير عبد الله النشمي انتِ تدركين جيداً .. مثلما أدرك تماماً .. بأنني لست برجل مثالي .. أنا ابعد الرجال عن المثالية .. لكني لست بأسوئهم .. حتى وإن أصررتِ على أني كذلك .. أدرك بأنكِ ترين بي وحشاً مسعوراً .. يفترس النساء ليرميهين بعد افتراسهن .. من دون اي احساس بالذنب .. لكنني لست كذلك يا جمان .. لست إلا رجلاً .. رجلاً بكل ما في الرجال .. من مساوئ ومن مزايا .. رجلاً تملأه العيوب .. مثلما يتحلى بالكثير من المحاسن .. التي لا أعرف لماذا لا تبصرينها .. لا ببصركِ ولا حتى ببصيرتكِ للمؤلف أثير عبد الله النشمي لا أدري حتى الآن إن كنت أذكر تفاصيلها لأنها كانت فعلا استثنائية أو لأنها كانت المرأة الأولى في حياتي .. و عادة ، الرجل لا ينسى امرأته الأولى مهما مر في حياته من نساء.. للمؤلف أثير عبد الله النشمي أتدري يا عزيز.. أنا على قناعة بأن النساء خلقنَ من سكّر.. النساء لسنَ إلا مخلوقات في غاية الحلاوة.. لذا من السهل إذابتهن.. لكن المرأة/ السكر حيت تذوب.. لا تعود كما كانت يا عزيز.. بل تختفي و تتلاشى وكأنها لم تضف يومًا طعمًا حلوًا إلى رجل.. للمؤلف أثير عبد الله النشمي تعتبرني من (أملاكك) المسلم بها، بينما أصبح (أقصى طموحي) أن أكون من (أملاكك).. للمؤلف أثير عبد الله النشمي صدقني يا عزيز ما النسيان الا ادعاء ندعي النسيان لنقنع الاخرين و أنفسنا بأننا قادرون علي المضي قدما وعلي أن يكون في حيواتنا أشخاص جدد وعوض جديد وحياة أخري ندرك جيدا بأنها ستظل ناقصة لكن الموت في الحقيقة لاعوض له كخسارتك ففقدك لا يعوضه مال ولا زوج ولا ولد قلت لي مرة بأننا لانفقد سوي ما نخشي فقدانه ولم أؤمن وقتذاك بما قلت ظننت حينها بان القدر لا يفرق ما نخاف خسراته وبين نا لايؤثر بنا غيابه لكنني اليوم اعرف باننا لا نفقد سوي ما نخشي فقده لاننا عادة لا نشعر بفقدان ما لايشكل لنا أهمية تذكر ………………………………………………………… أذكر بانك قلت لي يوما بانك مؤمن بان الحب دوما ينتصر قلت صدقيني جمان مؤمن انا بان الحب يصنع المعجزات لكنني اعرف اليوم كما تعرف جيدا ان الحب اضعف من ان يخلق معجزة أو ان يغير قدرا و مصيرا الحب لا ينتصر في كل معاركه يا عزيز يخسر الحب يخنع ويضعف وينهار و أحيانا يموت لكنه لا ينسي بكل حالاته انتظرت ان تشملنا كرامة او ان تنقذنا معجزة لكن المعجزات لم تعرف طريقنا فتباعدت خطانا عن بعضنا بعضا واصبح لكل منا مصير مختلف وارض بعيدة وطريق جديد للمؤلف أثير عبد الله النشمي أنام كل ليلة وأنا على يقين من أنني بذلت كل مابوسعي . . وتنام كل ليلة وأنت تدرك بأنك لم تفعل بعضا مما أستحقة للمؤلف أثير عبد الله النشمي لَمْ يعد يُخيفُني شئ بعد أن عرفتُها سِوى أن أخسرها. . للمؤلف أثير عبد الله النشمي الموت لا خط رجعة له ... خط ذهاب بلا إياب .. طريق واحد يستقبل البشر ولا يرسلهم .. يأخذهم ولا يعيدهم للمؤلف أثير عبد الله النشمي بالسوء، اتعبني وفائي !.. تعبت من أن أظل وفية لرجل لم أعد أملك منه / فيه سوى ذكريات.. الهي يا عزيز، بودي لو انتقمت منك ألف مرة مع ألف رجل ورجل لكنني لن أتمكن من أن اصبح مثلك.. لا قدرة لي على أن اكون لغيرك !.. يرعبني أن أكون مع غيرك يا عزيز.. للمؤلف أثير عبد الله النشمي كنت تختلفينَ عني في كلّ شيء، ولا تُشبهينني في أي أمر، ولا أدري حقاً كيف نتجاذب على الرغم من اختلافنا للمؤلف أثير عبد الله النشمي الأنتماء! أخبريني أنت.. ماذا يمنحنا الانتماء ..!؟ أظن بأنه يخلق لدينا "أحياناً" مساحة صغيرة من الأمان.. للمؤلف أثير عبد الله النشمي إقتباسات أخرى للمؤلف أثير عبد الله النشمي
أحيانًا، تحاول شجرة الصفصاف الباكية أن تنزل في البئر خِفيَةً، لكي لا تثير غيرة الأشجار الأخرى. سمعتُها مرة تدافع عن هذه الخفية، مُحتجّة بأنها لا تقدر أن تستيقظَ تمامًا إِلَّا إذا غمر الماء كاحليها. احتجّت أيضًا بأنها خُلِقَت للبكاء. الماء هو، وحده، الذي يُبكيها. ل أدونيس حكايات الحب التي نمر بها خلال حياتنا، هي تاريخنا الجميل، تصرفاتنا الحمقاء.. أحلامنا الغبية، خيالاتنا اللامعقولة في الحب هي ما تضحكنا عندما نتذكرها في وقت لا يضحكنا فيه شيء.. الحب الحقيقي هو ما يدفعنا لأن نبتسم على الرغم منا.. مهما كانت ذكرى هذا الحب قاسية، مهما كانت حزينة ومرة.. وكيفما انتهى هذا الحب.. يبقى الحب هو ما يضحكنا وما يجعلنا نبتسم بعد التئام جروحنا وبالرغم من الندوب... ل أثير عبد الله النشمي أفضل وقت للتخطيط لكتاب هو أثناء غسل الصحون. ل أجاثا كريستي في كل يوم تتأكد الكارثة أكثر.. أنت عاجز عن استيلاد أفكار.. أنت ناضب عنين.. أنت تتقمص حالة الأديب المنهمك برواية عظيمة.. تتصرف مثله.. تبدو مثله... تفكر مثله.. تتألم مثله.. لكن الحقيقة هي أنك لن تلد أبداً.. لم يعد لديك رحم. و الأدهى هو أنك لا تقبل هذه الحقيقة. ناضب كبئر منسية منذ قرون. فشل زواجك. ماتت قصة حبك. جفت قريحتك. تركت وظيفتك. تبخرت مدخراتك. شاب شعرك. الرفاق يعزونك على وفاتك الأليمة. لكنك ما زلت طفلا لا يأبى الاعتراف بأنها النهاية ل أحمد خالد توفيق السعادة تعوض في الارتفاع ما تفتقده في الطول. ل روبرت فروست الطريقة الوحيدة لتحويل الكتب الأدبيةالطريفة إلى كتب سخيفة هي تقريرها على المدارس ل مصطفي محمود المرأة تحيا لتسعد بالحب، والرجل يحب ليسعد بالحياة. ل جان جاك روسو الطريق مظلمة موحلة..والغابة مفزعة تترصد فيها الذئاب تتشمم بحثا عن رائحة الدم..فمن لم تظفر به الذئاب وجدته الأشباح وامتصت دمه لتتركه مفرغا بلا قطرة دم في العروق.الطريق تغص بمن فقدوا السبيل فاستحالوا كالغيلان.في الخارج يتربص مولوخ وبعل ينتظران الضحايا البشرية.في الشارع ألف عاهرة أتى بهن للعالم ألف مغتصب صنعهم ألف متحرش بالأطفال. ل أحمد خالد توفيق هذه كانت أياماً سعيدة فعلاً، و لهذا كان يجب أن تنقرض ل أحمد خالد توفيق إن الحب لا يسأم ولا يمل ولا يعرف الفتور، ولا بد أن تلحّ في حبك حتى تظفر بمن تحب أو تفنى دونه. ل طه حسين