الإنسان الذي خطا ربع مليون ميل في الفضاء إلى القمر ، عجز عن خطوة طولها بضعة أمتار ليعاون زملاء له يموتون بالجوع .

مصطفي محمود مصطفي محمود
الإنسان الذي خطا ربع مليون ميل في الفضاء إلى القمر ، عجز عن خطوة طولها بضعة أمتار ليعاون زملاء له يموتون بالجوع .
حسبنا ما يسترنا من ثياب فنحن علي سفر للمؤلف مصطفي محمود كل ما نراه ونتصوره ، خيالات مترجمة لا وجود لها في الاصل ، مجرد صور رمزية للمؤثرات المختلفة صوّرها جهازنا العصبي بأدواته الحسية المحدودة . للمؤلف مصطفي محمود كم ضحكت مرارا على الضعفاء الذين يحسبون انفسهم فاضلين لأن ليس لهم مخالب للمؤلف مصطفي محمود المعنى الوحيد للسياده هو ان تكون سيدا على نفسك اولا قبل ان تحاول ان تسود غيرك... ان تكون ملكا على مملكة نفسك... ان تتحرر من اغلال طمعك وتقبض على زمام شهواتك. للمؤلف مصطفي محمود إذا جثم عليك كابوس الملل ابحث عن واحد يمل معك. للمؤلف مصطفي محمود باريس كالمرآه سوف تعكس لك مافي نفسك .. فاذا لم تري فيها سوف الدعاره فذلك الانك داعر ليس في راسك الا الدعاره و ليس الذنب ذنب باريس و لكنه ذنبك انت للمؤلف مصطفي محمود .نصيبنا من الخلود هو ما نضيفه الى وعاء الكل .أما شخوصنا وأفرادنا فمصيرها الى العدم للمؤلف مصطفي محمود العالم مبني علي العدل و لا ظلم هناك. و ما ينزل بالإنسان من قدر هو بالفعل يستحقه .. و كما يفكر الإنسان يكون .. و كما تضمر في نفسك تسير حياتك. حكمة هندية لحكماء اليوجا للمؤلف مصطفي محمود إنما الفضيلة نور وعطاء من ذات النفس بلا حساب وبدون نظر إلى مقابل وهى صفة ثابتة تلازم صاحبها فى جميع مواقفه..ولا تتلون بالمصالح..فكما أن الله بكرمه يرزق المؤمن والكافر..كذلك الذين أخذوا كرمهم من عند الله تراهم يمدون يد المعونة إلى أصدقائهم وأعدائهم وهذا شأن النور يدخل القصور والجحور دون تحيز.. للمؤلف مصطفي محمود الجندي البسيط إذا جاءته ليلة القدر.. وقالت له اذهب.. أنت مارشال.. أنت قائد حر التصرف في الجيش كله.. من الآن أنت مطلق من كل قيد ومن كل أمر, من الآن كلمتك أنت هي الأمر.. لا أحد يقرر لك مصيرك, لا أحد له الحق في أن يصدر إليك تعليمات.. أنت منذ اللحظة مصدر كل التعليمات.. ومقرر لكل المصائر.. لو حدث هذا للجندي البسيط.. فإنه سوق يضاب بالذهول.. ثم يصاب بالذهول.. ثم يصاب بالخوف.. ثم يرتعد من هول الموقف.. إن جسامة المسئولية تشل عقله من الخوف.. وهو سوف يرفض هذه الحرية.. ويرفض هذه الهبة التي تمنحها له ليلة القدر.. ويقدم استقالته ويطالب بالعودة إلى منصبه الصغير كجندي بسيط يتلقى أمرا بالزحف فينفذه بلا تصرف وبلا تفكير ويتقدم تحت وابل النيران ليموت ببساطة.. فهذا أهون ألف مرة من حرية تضعه في مفترق الطرق.. ليقرر.. ويتحمل مسؤولية جيش بأسره ويواجه مشكلة الاختيار.. والتصرف.. والتردد.. والحيرة.. في كل لحظة.. إن الحرية بالنسبة لهذا الجندي البسيط هي حالة من التوتر والانزعاج والقلق.. لا تحتمل.. لأنه ليس مسلحا بالأدوات التي تمكنه من الإفادة من هذه الحرية.. ليست لديه القدرة على حمل المسؤولية.. وليست لديه الكفاءة التي يوظف بها إمكانياته.. ولا الأهداف التي يخطط من أجلها.. ولا يعرف ماذا يريد.. ولا كيف يتصرف بحريته.. إن الحرية عنده بلبلة.. وضيق.. وخوف.. وعبء ثقيل يتمنى الخلاص منه.. للمؤلف مصطفي محمود الويل لنا من أنفسنا الأنانية حينما تطلب كل شيء ولا يرضيها أي شيء ولا يشبعها أي شي.. حينما تصبح نفس كل منا جحيمه الأبدي الذي لا خلاص منه ولو بالموت للمؤلف مصطفي محمود إن مهنة القتل تُنبت مخالب في تلك الأيدي الناعمة. للمؤلف مصطفي محمود إقتباسات أخرى للمؤلف مصطفي محمود
الإيمان هو ما يفرق الناس، والشك هو ما يوحدهم. ل بيتر أوستينوف الدبلوماسية دون سلاح كالموسيقى دون آلات. ل فريدريك الأكبر من كثر همّه سقم جسمه. ل محمد التقي الجواد المشهور هو من يعرفه كثيرون ممن يسعده أنه لا يعرفهم. ل لورد بايرون مِنَ العدل أن يأتي الرجل من الحجج لخصومه بمثل ما يأتي به لنفسه. ل ابن رشد الرجال الكبار والأفكار الكبيرة هي التي تصنع البلاد الكبيرة. ل مصطفي أمين إعمل الخير وارمه في البحر .. بشرط أن يراك أحدهم وأنت تفعل ذلك .. عندها سيخبر الآخرين أنك لا تفعل الخير فقط، بل وترميه في البحر أيضاً !ّ ل أحمد خالد توفيق أعتقد أن أسعد الطبقات هي الطبقة المتوسطة.. لأنها الطبقة التي تمتلك القليل من كل شيء فهي ليست معدمة مفلسة كالطبقة الدنيا وليست متخمة كالطبقة الراقية ل مصطفي محمود مامن ثورة حدثت قط الا اشترك فيها الانصار والخصوم على اختلاف الافكار والامزجة واختلاف النيات واختلاف المظاهر والالوان ولا يختلط هؤلاء في هذا الطوفانالمريج الااختلطت الاعمال والتبعات وافلت الزمام حينا عن الابصار والبصائر فلا يدرى من هو القابضعليه ومن هو المتخلى عنه ولا يعرف اين كان مبدؤه ومنتهاه بين ايدي الأنصار وأيدي الخصوم ومن طبائع الثورات أن يخطئ الانسان خطأ لا حيلةله فيه وان يكون خصمه هو المسؤول عن خطئه ومن طبائعها ان تكون الثورة كالمطية الجموح تسوق من يركبهاولا يسوقها الى غير مجراها بل من طبائعها ان تتقسم الصواب والخطأ فلا يكون الصواب كله يوما من جانب ولا يكون الخطأ كله في جانب ل عباس محمود العقاد أصعب ما على النفوس تغيير مألوف ل عباس محمود العقاد