لا أحب الكتب لأنني زاهد في الحياة، ولكنني أحب الكتب لأن حياة واحدة لا تكفيني.

عباس محمود العقاد عباس محمود العقاد
لا أحب الكتب لأنني زاهد في الحياة، ولكنني أحب الكتب لأن حياة واحدة لا تكفيني.
كان — رضي الله عنه — لا يتكلف ولا يحتال على أن يتألف، بل كان يقول: «شر الإخوان من تكلف له.» ويقول: «إذا احتشم املؤمن أخاه فقد فارقه.» للمؤلف عباس محمود العقاد لقد ركب في غريزة النساء ما يجعلهن صالحات لحضانة الإنسان طفلاً ، ويكنّ به معلمات صباه ورفيقات أيامه الأولى ذلك لأنهن كالصغار ، صبيانيات الأميال ، خقيقات الأحلام ، قصيرات النظر وأنهن لا يفتأن لاهيات ، فلا تزال المرأة طفلة كبيرة الجسم في كل أدوار حياتها ‫#‏شوبنهور‬ للمؤلف عباس محمود العقاد ولست أدري كيف نشأ في أوهام الناس أن دنيا الكتب غير دنيا الحياة، وأن العالِم أو الكاتب طراز من الخلق غير طراز هؤلاء الآدميين الذين يعيشون ويحسون ويأخذون من عالمهم بنصيب كثير أو قليل، للمؤلف عباس محمود العقاد اقرأ كتابا جيدا ثلاث مرات ,فذلك أنفع لك من قراءة ثلاثة جيدة ...(العقااد). للمؤلف عباس محمود العقاد عرفتُ نفوسكمْ، وعرفتُ نفسي فليسَ إلى التعارفِ من سبيلِ أمورٌ من بديهيات حدسي حسبتمْ صدقها كالمستحيلِ ويُقبل عندكمْ ما ليس عندي على حالٍ: خليقًا بالقبولِ جليلُ الأمرِ عندكمُ حقيرٌ وأحقره أجلُّ من الجليلِ عوارضُ لا تقرّ على قرارٍ ووهمٌ لا يقوم على دليلِ فلستُ مباليًا منكم بذمٍ ولا آسي على ظنٍ جميلِ للمؤلف عباس محمود العقاد أرى الشمسَ روحانيةً في جمالها وإلا فما بال النفوسُ بها تسمو إذا فاضَ منها النورُ، هزّتْ قلوبنا سعادةُ روحٍ ليسَ يعرفها الجسمُ ولو أنها من لذّةِ الحسِّ، عفتُها كما قد يعافُ اللمحُ والسمعُ والشمُّ كرهتُ من الدنيا الكثيرَ، ولم يزل بقلبيَ من شمسِ النهارِ هوىً جمُّ عجبتُ لأرضٍ تخطرُ الشمسُ فوقها وتشرقُ فيها، كيف يطرقها الغمُّ للمؤلف عباس محمود العقاد في العشرين كنت كالمسافر الموعود في رحلته بأمتع المناظر وأعجب المفاجآت، فلا يزال يعرض عما يراه لأنه دون ما كان ينتظر ويتخيل، ولا يزال مستهيناً بالحاضر أملاً فيما يليه. أو أنني كنت في العشرين كالجالس على المائدة وهو يظن أن أطايب الطعام لا تزال مؤخرة محجوزة، لأنه لم يجد أمامه طعاماً يستحق الاقبال فهو لهذا يصيب منها القليل ويعف عن الكثير، ويزهد فيما بين يديه ويتشوق لما بعده. للمؤلف عباس محمود العقاد يبحث عن تلك العيوب ويستريح للمؤلف عباس محمود العقاد لماذا يسهل على العقل البشرى أن يتصور الله مخلوقا من المادة ولا يتصور المادة مخلوقة بقدرة الله؟ ولماذا يرجح ذلك الاعتقاد على هذا الاعتقاد ؟ للمؤلف عباس محمود العقاد فلا جدال في استطاعة الرجل أن يعمل ما تعمله المرأة من تكاليف البيت و الأسرة، و لكنه يُقضى عليه من أجل ذلك أن يدع الحياة العامة، ليحل في البيت حيث حلت المرأة من قديم الزمن، و لا جدال في استطاعة المرأة أن تشارك الرجل في الحياة العامة، و لكنها لا تتخلى عن البيت من أجل ذلك التزاحم على جميع أعماله، مما يستطيعانه على السواء. و إذا قضى اختلاف الجنسين أن يكون لكل منهما عمله الذي هو أصلح له و أقدر عليه، فالجدال في ذلك محال ذاهب في الهواء. نعم لا جدال في الوظيفة المثلى التي تستقل بها المرأة، و هي حماية البيت في ظل السكينة الزوجية من جهاد الحياة، و حضانة الجيل المقبل لإعداده بالتربية الصالحة لذلك الجهاد للمؤلف عباس محمود العقاد يقول لك المرشدون: اقرأ ما ينفعك، ولكني أقول: بل انتفع بما تقرأ للمؤلف عباس محمود العقاد خلاصة ما أصف به الثقافة أنها هى ترويض الوظائف الإنسانية على استيفاء نصيبها من الحياة الفضلى للمؤلف عباس محمود العقاد إقتباسات أخرى للمؤلف عباس محمود العقاد
ليس من شر أكبر من الفوضى. ل سوفوكليس الدين لا يمكن غرسه بالإكراه , و الفضائل لا تولد عنوة ل مصطفي محمود خذ الوقت الكافي للتدبير، لكن عندما يحين وقت العمل توقف عن التفكير ونفذ. ل نابليون بونابرت لم يسبق أن تحلى قلب بالعظمة والكرم ولم يكن رقيقاً ومتعاطفاً. ل روبرت فروست الإيمان: تصديق بلا دليل لما قاله شخص بلا علم عن أشياء لا مثيل لها. ل أمبروس بيرس _التركيز السلبي يجعل الانسان يوجه كل انتباهه الى التحدي الذي يواجهه و يلغي كل الايجابيات الموجودة في حياته , و يكرر ما يركز عليه حتى يصبح اعتقادا يسبب للشخص مشاكل لا حصر لها. ل إبراهيم الفقي يمكن تقسيم الناس إلى قسمين: من يبادرون ويفعلون، ومن لا يراوحون أماكنهم ويتسائلون عن سبب عدم فعل ذلك بطريقة أخرى. ل أوليفر وندل هولمز إن أقواكم عندي الضعيف حتى آخذ له بحقه، وإن أضعفكم عندي القوي حتى آخذ منه الحق . ل أبو بكر الصديق قالت ويدها ترتجف في يده: - إني خائفة. قال وهو يمشي الهوينا: - أنا أعيش في هذا الخوف.. إنه الخوف الجميل.. الخوف من أن يظهر المكتوم.. فإذا به علي غير ما نرضي وعلي غير ما نحب وهو خوف يدفع كلا منا إلي إحسان العمل.. وهو خوف لا يوجد إلا عند الأتقياء.. لأنه خوف يحمي أصحابه من الغرور.. ألم يقل أبو بكر.. مازلت أبيت علي الخوف وأصحو علي الخوف حتي لو رأيت إحدي قدمي تدخل الجنة فإني أظل خائفا حتي أري الثانية تدخل.. فلا يامن مكر الله إلا القوم الضالون. - ولماذا يمكر بنا الله؟ - مكر الله ليس كمكرنا.. فنحن نمكر لنخفي الحقيقة أما الله فيمكر ليظهرها وهو يمكر بالمدعي حتي يظهره علي حقيقة نفسه فهو خير الماكرين. - ألا توجد راحة؟ - ليس دون المنتهي راحة. - ومتي نبلغ المنتهي.. - عنده.. أليس هو القائل (وَأَنَّ إِلَى رَبِّكَ الْمُنْتَهَى ) ل مصطفي محمود ليس الجهل براءة، بل خطيئة. ل روبرت براوننغ