للفرح أجنحة وليس له جسد، للحزن جسد وليس له أجنحة.

أدونيس أدونيس
للفرح أجنحة وليس له جسد، للحزن جسد وليس له أجنحة.
ربّما، ليس في الأرض حبٌّ غيرُ هذا الذي نتخيّلُ أنّا سنحظى بهِ، ذات يومٍ. لا تَقِفْ تابع الرَّقصَ يا أَيُّها الحبُّ، يا أيُّها الشِّعر، حَتَّى وَلو كان مَوْتاً. للمؤلف أدونيس أجمل ما تكونُ أن تُخلخلَ المدى والآخرون - بعضهم يظنّك النّداءَ بعضهم يظنّك الصّدى. أجمل ما تكونُ أن تكون حجّةً للنور والظّلامِ يكون فيك آخرُ الكلامِ أوّلَ الكلامِ والآخرون - بعضهم يرى إليك زبدًا وبعضهم يرى إليك خالقًا. أجمل ما تكون أن تكون هدفًا - مفترقًا للصّمتِ والكلامِ . للمؤلف أدونيس و"فَكَّر" كلمة تعني تحديدا "واجَهَ" ولا تعني "وافَقَ" أو "رَضيَ" لكن "واجَهَ" لا تعني الآخر وحده وإنّما تعني الذات ـ وربما أولا للمؤلف أدونيس ليس هناك ما هو أكثر جحيمية من أن يقتل إنسان إنسانا آخر، لا لشيء إلا لكي يدخل الجنة للمؤلف أدونيس ليس الموت عدو الانسان الانسان هو وحده عدو الانسان للمؤلف أدونيس المكفرون يدمرون باسم النص الديني ما أعطاه الخالق للإنسان تمييزا له عن سائر المخلوقات: العقل، والحرية، والإرادة. ويمكن أن يقال، انطلاقا من ذلك، إن الذين يكفرون الآخرين يعطون لأنفسهم حقوقا لم يعطها الخالق لمرسليه وأنبيائه: (إنك لن تهدي من أحببت، ولكن الله يهدي من يشاء). فإذا كان الأنبياء لا يقدرون أن يهدوا فبأي قوة أو حق يعطي الإنسان لنفسه الحق بهداية غيره؟ وبالأحرى الحق بتكفيره؟ للمؤلف أدونيس الإنسان ينير كل شيء، فكيف ينير إن كان محددًّا؟ من هنا كانت الحرية جوهر الإنسان، وكان فيه شيء من اللانهاية: لاينضب، ولا تمكن معرفته معرفة كلية نهائية. للمؤلف أدونيس هل يكشف الضوء عن الأشياء غطاءها الكامل ؟ أم أنه لا يكشف إلاّ حجابها الأكثر قربا للمؤلف أدونيس عندما يصبح النظام السياسي بؤرة وتجسيداً لكل النشاطات في المجتمع، فإن النظام يكون كالله، ويكون الناس معه أو ضده، كافرين أو مؤمنين، فيستحقون على الأرض ما يستحقه المؤمن أو الكافر في السماء. وهذا هو بالدرجة الأولى ما يشل الفكر العربي. للمؤلف أدونيس ‎.اليقينُ ساذجٌ حتّى أنّه لا يعرف نفسه إلا بوصفه نقيضاً للشكّ للمؤلف أدونيس حينما أغرق فى عينيك ألمح الفجر العميقَ وأرى الأمس العتيقَ وأرى ما لستُ أدرى وأحسُ الكون يجرى بين عينيك وبينى للمؤلف أدونيس يا وجه الممكن وجه الأفق ... غيَر شمسَك أو فاحترق. للمؤلف أدونيس إقتباسات أخرى للمؤلف أدونيس
قلوب النساء تشبه غرف الفنادق: يتناوب عليها النزلاء، ويبقى الفندق بأسره ملكًا لشخص واحد. ل محمد حسن علوان فجأة يتوقف الكلام و تبدأ النظرات ، كلهم ينظرون إليك كأنك أغرب شيء في هذا العالم ل أحمد خالد توفيق إذا أردت إجابة جيدة فعليك أن تطرح سؤالا جيدا. ل يوهان فولفغانغ فون غوته ثم يأتى بعد ذلك الحب الثانى ..وهو يكون فى العادة حبا أعمق وأبقى فى ملذاته ..وأحلى فى ذكرياته.. والحب الثالث أعمق من الحب الثانى وآخر حب هو أعمق حب لأن البنت تحب رجلها بكل خبراتها . وبكل تطورها وتاريخها ..وتبادله مسرات كثيرة لا حد لها .. وليس صحيحا أن أول حب هو اعظم حب ..والصحيح أن أول حب ..هو أصغر حب .. وأكبر غلطة يرتكبها الرجل أن يتزوج أول حبه ل مصطفي محمود لا تعتبر القدوة أهم عنصر من عناصر التأثير على الآخرين، بل هي العنصر الوحيد. ل ألبرت شفايتزر هناك أمنية ورغبة ونية. الأمنية: احتمالية عدم تحقيقها أكبر من تحقيقها، والرغبة تتساوى فيها احتمالية التحقيق وعدم التحقيق. أما النية فهي العزيمة للتحقيق، يغلب فيها الظن على تحقيقها. ل صلاح الراشد لقد روى الحكيم الصيني ان شيخآ كان يعيش فوق تل من التلال ويملك جواداً وحيداً محبباً إليه ففر جواده وجاء إليه جيرانه يواسونه لهذا الحظ العاثر فأجابهم بلا حزن ومن أدراكم أنه حظٌ عاثر ؟ وبعد أيام قليلة عاد إليه الجواد مصطحباً معه عدداً من الخيول البرية فجاء إليه جيرانه يهنئونه على هذا الحظ السعيد فأجابهم بلا تهلل ومن أدراكم أنه حظٌ سعيد ؟ ولم تمضي أيام حتى كان إبنه الشاب يدرب أحد هذه الخيول البرية فسقط من فوقه وكسرت ساقه وجاءوا للشيخ يواسونه في هذا الحظ السيء فأجابهم بلا هلع ومن أدراكم أنه حظ سيء ؟ وبعد أسابيع قليلة أعلنت الحرب وجندت الدولة شباب القرية والتلال وأعفت إبن الشيخ من القتال لكسر ساقه فمات في الحرب شبابٌ كثيرون وهكذا ظل الحظ العاثر يمهد لحظ سعيد والحظ السعيد يمهد لحظ عاثر الى ما لا نهاية في القصة وليست في القصة فقط بل وفي الحياة لحد بعيد ، فأهل الحكمة لا يغالون في الحزن على شيء فاتهم لأنهم لا يعرفون على وجهة اليقين إن كان فواته شراً خالص أم خير خفي أراد الله به أن يجنبهم ضرراً أكبر ، ولا يغالون أيضاً في الابتهاج لنفس السبب ويشكرون الله دائماً على كل ما أعطاهم ويفرحون بإعتدال ويحزنون على مافاتهم بصبر وتجمل ل عبد الوهاب مطاوع أما السكوت فدائما أبلغ ل أحمد مراد الرِى حق لمن طال عطشه، والسعادة حق أيضاً لمن طال انتظاره لها ل عبد الوهاب مطاوع فعقيدة المؤمن هي وطنه ، وهي قومه ، وهي أهله . . ومن ثم يتجمع البشر عليها وحدها ، لا على أمثال ما تتجمع عليه البهائم من كلأ ومرعى وقطيع وسياج ! ل سيد قطب