«يا عماه! إن الله قادر على أن يغير ما قد ترى، والله كل يوم في شأن، وقد منعك القوم دنياهم ومنعتهم دينك، وما أغناك عمَّا منعوك وأحوجهم إلى ما منعتهم! فاسأل الله الصبر والنصر، واستعذْ به من الجشع والجزع، فإن الصبر من الدين والكرم، وإن الجشع لا يقدم رزقًا والجزع لا يؤخر أجلًا.»

عباس محمود العقاد عباس محمود العقاد
«يا عماه! إن الله قادر على أن يغير ما قد ترى، والله كل يوم في شأن، وقد منعك القوم دنياهم ومنعتهم دينك، وما أغناك عمَّا منعوك وأحوجهم إلى ما منعتهم! فاسأل الله الصبر والنصر، واستعذْ به من الجشع والجزع، فإن الصبر من الدين والكرم، وإن الجشع لا يقدم رزقًا والجزع لا يؤخر أجلًا.»
كُن بينهمْ «بوذا»، فإن لم تطقْ فكنْ كتيمورَ ونيرونا أو عشْ معافىً بينهمْ لا ترى إصلاحهمْ دنيا ولا دينا قد ضلَّ من يطلب إصلاحهمْ لا غرَوْ أن سمّوه: مجنونا يأمنهمْ من فاتهمْ طائعًا أو ساقهمْ كرهًا مطيعينا أو راحَ فيهم طالبًا نفعه لا عاليًا يأبى ولا دونا مَن هان أو هانَ الورى عنده أو سامهمْ في ظلمِه الهُونا أولئك الرهط الذي لم يزلْ يأمن ما يخشى النبيونا يا بؤس أرضٍ لا نرى فوقها إلا طغاةً أو مرائنيا للمؤلف عباس محمود العقاد الوجه الجميل لا ينوب عند عاشقه عن الوجه الجميل ولو اشتركا معا في صفة الجمال للمؤلف عباس محمود العقاد وصح فيها قول نيتشه: «إن الفضل قيمته فيه لا فيما يقال عنه، أيًّا كان القائلون.» للمؤلف عباس محمود العقاد ذو الوجهين منافق، وذو الوجه الواحد ميت! يعيب الإنسان أن يصنع له نفسا غير نفسه ووجها غير وجهه، وأن يبدو للناس بوجهين يلعن أحدهما الآخر. ويعلم هو أنهما - كليهما - ملعونان. ولا يعيبه أن يكون له مئة وجه ينم كل منها على سمة من سماته ومعنى من معانيه، ويعرض لنا من ذهنه وسليقته وقلبه في ساعة ما ليس يعرضه في ساعة أخرى. لأن كل وجه من هذه الوجوه حق وليس بكذب، وجوهر وليس بطلاء، وصفحة من كتاب لا تتم قراءته إلا باستعراض جميع الصفحات. ذو الوجهين في كل وجه من وجهيه كذب وطلاء. وذو الوجوه المنوعة السمات، المتعددة الملامح، المفرقة المعاني، رواية صادقة الخبر يرينا كل يوم بينة جديدة على صدقه ولوناً جديداً من تمامه ونقصه، ونفساً جديدة في تعبير جديد. والرجل الذي لا تختلف له صورة من صورة ولا تمثال من تمثال هو جماد يختلس عنوان الحياة. والوجه الذي يصوره مئة مصور فيخرجون جميعاً بطابع واحد لا يتبدل هو جدار في هيئة إنسان، ولكنه جدار لا تختلف عليه الظلال والألوان. للمؤلف عباس محمود العقاد لأن الكلام صورة نفسية وقدرة عقلية في وقت واحد. فهو يكشف عن نفس قائلة كما يكشف عن قدرة عقله ومبلغ عرفانه بتصوير خلجات قلبه وخطرات ذهنه، فتقديره لكلامه وكلام الناس ميزان صادق لتقدير الرجل في جملة أحواله وأفعاله، وعلامة على ثقافة الروحية والفكرية قلما تضارعها علامة أخرى للمؤلف عباس محمود العقاد إذا امتحن الدنيا لبيب تكشَّفت له عن عدو في ثياب صديق للمؤلف عباس محمود العقاد الجاحدون لقداسة الديمقراطية و المؤمنون بتلك القداسة المنزهة عن الشوائب بمنزلة واحدة من الفهم و السداد ؛ لأن قداسة الديمقراطية لم تكن مسألة علمية يبحثها الناقدون الممحصون على هذا الاعتبار من جانب القبول أو من جانب الإنكار ، فالذين يضعونها هذا الوضع ينظرون إليها من أضيق حدودها التي يعرفها المجازيون و الجهلاء ، و لا ينظرون إليها من أوسع الحدود التي يحيط بها من يعرف حقيقتها و يقيسها بمقياسها الصحيح.. للمؤلف عباس محمود العقاد لم يتقرر قط في دساتير المجالس الرومانية أن تتساوي جميع الطبقات في حقوق الإنتخاب وحقوق الحكم للمؤلف عباس محمود العقاد وكان يغازلها فتومي إليه بأصبعها كالمنذرة المتوعدة، فإذا نظر إلى عينيها لَمْ يدرِ أتستزيده أم تنهاه، ولكنه يدري أن الزيادة ترتفع بالنغمة إلى مقام النشوز. للمؤلف عباس محمود العقاد القدرة على فض المغلقات ألزم اللوازم لإتقان العلوم الرياضية خاصة، وإتقان العلوم الأخرى على العموم. للمؤلف عباس محمود العقاد كثير من رؤساء الأمم يعرفون موضع الإكليل من رؤوس القادة وهم منتصرون ظافرون، ولكنه موضع يخقي جد الخفاء على أنظار هؤلاء الكثيرين إذا لم يدلهم عليه ضياء النصر والظفر ويبقى للعين الملهمة وحدها أن تراه في ظلام المحنة والبلاء. للمؤلف عباس محمود العقاد كان مُحمّد -عليه الصلاة والسلام- إذا حزبه أمر صلّى , كذلك إذا حزب الأمر نفساً , رجعت لمن تُحب , فخفّ وقرها ,وانفرج كربها ,وأنست بعد وحشة , واهتدت بعد حيرة .. للمؤلف عباس محمود العقاد إقتباسات أخرى للمؤلف عباس محمود العقاد
أَتَيْتُكِ أَمْرِيكَا للشاعر عمارة بن صالح عبد المالك أيا غائباً يدنيه شوقي على النوى للشاعر أسامة بن منقذ رقصَ العقالُ للشاعر مريم يمق زاهية بنت البحر من مبلغن بني الفصاحة أنني للشاعر صالح التميمي وزلزلةٍ كادت تهدُّ بعزمها للشاعر أبو الفتح العباسي بَني عَمِّنا إنَّ التَّحَوُلَ خُطةٌ للشاعر ابن هتيمل أحلتُكَ فيما أردتَ على للشاعر أحمد بن المأمون البلغيثي متيلدُ يا بنتَ عمّي للشاعر أحمد الكاشف لَقيتُ في المَسقى جَذا المحلّه للشاعر محمد بن عبد الله الكوكباني إن قلوبا وجبت للشاعر علي الحصري القيرواني
الجرأه على الحقائق السافرة الاولية الي درجة التبجح، لا تنشأ الا في غفلة المستمعين او القراء الي حد البلاهة. وكلاهما يتوافر في البيئة المصرية والحمد لله! بل يتوافر في بيئو من يسمونهم ((المثقفين)) الذين يستمعون لكل طاعن في نظم الاسلام بترحيب وبشاشة، لكي يثبتوا انهم مثقفون حقا! ألسنا في عصر الأقذام وجيل الأقذام؟! ل سيد قطب الفرد في بلادنا .. مواطن أو سلطان .. ليس لدينا إنسان ل أحمد مطر أشد الناس حماقة أقواهم اعتقاداً في فضل نفسه، وأثبت الناس عقلا أشدهم اتهاماً لنفسه. ل أبو حامد الغزالي سيعيش الحكماء نفس حياتهم ولو ألغيت كافة القوانين. ل أريستوفان لتبدأ متاهه تحتاج لخريطة أو لمعجزة للخروج منها ل عمر طاهر الحب أعمى، والصداقة تغمض عينيها. ل فريدريش نيتشه و إنما أهوى القراءة لأن عندي حياة واحدة ، وحياة واحدة لا تكفيني . ل عباس محمود العقاد لا أحد يعرف أن البعض يبذلون جهودا جبارة لكي يكونوا مجرد أناس عاديين. ل ألبير كامو إذا تَصَدَّرَ الحَدَث فاته خير كثير. ل الشافعي لن انسى منظر الحصانين الهزيلين وقد اطلقا فى غيط البرسيم ،أوان الربيع، ربيع المواشى، والطعام الاخضر النضر امامهما كأنه البحر ،وكأنى بهما يسبحان فى السعاده سباحه! ل توفيق الحكيم